Watch it، سياسة العَبَاطةُ هى كلمة السر

المقدمة شر لابد منه: على ما يبدو ان (سياسة العَبَاطةُ) يزداد الطلب عليها فى مصر وتستمر في الانتشار بشكل فيروسي ومن المعروف أن المناخ الإعلامي والميديا المصرية تتعطر بروائح العَبَاطةُ المُعتقة، فى هذه المقالة سنسرد فصل من فصول العبط فى الميديا المصرية.
وجاء تعريف العَبَاطةُ فى قاموس المعانى كالاتى:  عَباطة: (اسم) – العَبَاطةُ : البَلَه وعدم النضج
 المصدر : http://bit.ly/39yY6yA

سياسة العَبَاطةُ … نتفليكس المصرى

وهذه المرة جاء العبط الخالص متمثل فى اطلاق تطبيق (Watch It)، وهو احدث أمثلة العَبَاطةُ في الإعلام والميديا المصرية ومنافس نتفلكس المصرى.
تم اطلاق تطبيق (Watch It) ليكون على غرار (Netflix-نتفلكس) -(اكتموا الضحك)- وخدمات تقديم المحتوى الأمريكية مثل  (Disney PLUS – Apple TV – HULU)، ولكن العجيب هو ان تطبيق واتش ات صدر ثما بدأ التفكير فى إنتاج محتوى خاص بيه بالرغم من أن الطبيعي والمتعارف عليه هو إنتاج محتوى ثم إطلاق الخدمة فلا تصبح كبيت الاشباح المهجور ولكن سياسة الفهلوة المصرية المعتادة جعلت القائمين على التطبيق يستخدمون الأسلوب العنترى ويعلنوا عن مكتبة محتوى عنترية تدهس من يفكر بالتقليل من التطبيق والمفاجأة كانت أن المحتوى العنترى عبارة عن مجموعة مسلسلات رمضان 2019 البائسة (والفاشلة قبل صدورها ماعدا اعمال نادرة تفلت من الموسم الرمضانى كل سنة)، ولان الفهلوة لا تستمر كثيرًا، جاءت نسب مشاهدات مسلسل جيم أوف ثرونز والذي تزامن عرضه مع الموسم الرمضانى الفقير البليد الممل المكرر بمثابة الضربة القاضية المبكرة واجهاض المولود المشوه قبل أن يخرج للحياة، عزف المشاهدين وتحديدا فئة الشباب عن المسلسلات المصرية وكان توجههم لمسلسل جيم أوف ثرونز والمسلسلات الاجنبية، و استكمالا لسيناريو العنترية ونظرية (عنتر شايل سيفه ال بينور فى الضلمة)  تم إغلاق عدد من المواقع المصرية المشهورة بقرصنة المحتوى وعلى رأسهم الموقع الاشهر فى مصر (ايجي بست) وتعددت الآراء ما بين انه تم إيقافهم لقرصنة مسلسلات رمضان وهو ما يعنى ضربة اخرى للمولود المشوه أو بسبب إتاحتها لحلقات مسلسل جيم أوف ثرونز والذى كما ذكرنا مثل الضربة القاضية المبكرة للتطبيق بسحب المشاهدات من المسلسلات المصرية .
وانتهى الموسم الرمضانى وانتهى معه جيم اوف ثرونز وسحابة المسلسلات الكئيبة الفاشلة وعاد الكل لمتابعة مسلسلاتهم الاجنبية المفضلة والبحث عن بديل لسد فراغ جيم اوف ثرونز.

انت فين يا واتش ات ؟!

اين واتش ات الآن و ماذا يبث ، جاء فى احدى مقالات اليوم السابع (مقالة عنترية بامتياز بالمناسبة) أن المحتوى الذي حصل على حقوقه التطبيق هو:

نقلا عن اليوم السابع:
(روائع الدراما المصرية بعد الحصول على الحقوق الرقمية حصريا لمكتبة التليفزيون المصرى ومدينة الإنتاج الإعلامى، مثل مسلسلات رأفت الهجان، ليالى الحلمية، أحلام الفتى الطائر، المال والبنون، أرابيسك، حديث الصباح والمساء وغيرها، كما بدأت المنصة عرض إنتاج 2019 بشكل حصرى، مثل مسلسلات بحر، وقيد عائلى، ونصيبى وقسمتك الجزء الثالث، وأضافت منصة watch it باقة من أشهر مسرحيات الستينيات مثل “سيدتى الجميلة”، “موسيقى فى الحى الشرقى، هاللو شلبى إضافة إلى مسرحيات حديثة مثل “الملك لير”، وتستعد المنصة لطرح مجموعة منتقاة من أقوى المسرحيات والأفلام مباشرة من دور العرض فى خطوة غير مسبوقة بالعالم العربى؛ تمهيداً لعرض الإنتاجات الخاصة بالمنصة.) 

لو حللت النص من المقالة لوجدته مبالغ فيه بشكل يوحي بأن كاتب المقال هو نفسه المسئول عن المنصة  ولكن لو فرزنا المحتوى لوجدته محتوى قديم مكرر متاح ويُعرض على كل القنوات التلفزيونية المصرية 24 ساعة من مسلسلات ومسرحيات) وهو ما يعني لا جديد يذكر أما بالنسبة للجزء الخاص بــ  (طرح مجموعة منتقاة من أقوى المسرحيات والأفلام مباشرة من دور العرض فى خطوة غير مسبوقة بالعالم العربى؛ تمهيداً لعرض الإنتاجات الخاصة بالمنصة) ، فلم يتم عرض اى شىء ولا إنتاج سوى مسلسل واحد بطولة بيومى فؤاد باسم (حشمت فى البيت الأبيض) .
أما البرامج التليفزيونية الأكثر نجاحا، فاستحدثت watch it قسماً لمتابعة حلقات أنجح البرامج التلفزيونية حصرياً، مثل “صاحبة السعادة” تقديم إسعاد يونس، “معكم” منى الشاذلى، “أنا وبنتى” تقديم شريف منير و”سهرانين” تقديم أمير كرارة و”ميس اندرستاند” تقديم شيماء سيف، “أنا وأنا “تقديم سمر يسري، “رحلة حياة” تقديم مصطفى حسني،”باب رزق” تقديم يسرى الفخراني، “اسم من مصر” تقديم جورج قرداحي، “ورطة إنسانية بمواسمه الثلاثة.  “استكمالا عن اليوم السابع”

نفس البرامج المملة الرتيبة المحفوظة المكررة الأفكار و الحلقات والمحتوى التي يعزف عنها اغلبية المشاهدين او متاحة فى قنوات التلفزيون، طبعا بالاضافة للدورى المصرى الميت اكلنيكيًا من 2011 و تتهاوى نسب مشاهداته  سنة تلو الأخرى ولا يشاهده سوى مشجعى القطبين الاهلى والزمالك ، ام ان اصحاب المنصة صابهم الظن الخائب لا قدر الله أن المشاهد قد يترك الدورى الانجليزى والاسبانى ويتجه لمشاهدة الدورى المصرى لمجرد عرضه على واتش ات.

Watch it! VS Netflix

دعك من كل هذا ، كشخص عادى يتجه لاختيار خدمة محتوى ليشترك فيها هل تتوقع ان يترك نتفلكس ويتجه ليشترك فى واتش ات بفقر محتواها الممل والمكرر والمذاع مسبقا على كل قنوات التلفزيون المصرى وضعف إنتاجها وعنترية تصريحات اصحابها، ام يشترك فى نتفلكس التى توفر محتوى جديد وجذاب ومكتبة متكاملة وبدأت بالفعل فى إنتاج محتوى يقترب من القصص العربية لتتماشى مع المشاهد العربي من خلال مسلسل رعب اردنى باسم (جن) وحاليا بدأت بإنتاج مسلسل مصرى (ما وراء الطبيعة) وهو مقتبس عن سلسلة روايات الكاتب الراحل  د/احمد خالد توفيق وبطولة أحمد أمين وعدد من النجوم ، اضف على ذلك سعر نتفلكس المغرى والمناسب واصبح حاليا يمكنك الدفع بالعملة المحلية  (الجنيه المصرى).

وجاء فى مقدمة بيان نتفلكس لانتاج المسلسل: 
(أمستردام، 27 مايو 2019 – أعلنت شركة Netflix الرائدة عالمياً في مجال خدمة الترفيه عبر الإنترنت عن مسلسل أصلي جديد من منطقة الشرق الأوسط بعنوان “ما وراء الطبيعة” والذي سيكون أولى أعمال Netflix من الدراما المصرية، من إنتاج محمد حفظي، وكتابة وإخراج عمرو سلامة. المسلسل المستوحى من سلسلة الروايات الأكثر مبيعاً في الوطن العربي للكاتب الراحل أحمد خالد توفيق والتي باعت أكثر من ١٥ مليون نسخة.).

شاهد “SHAHID” والضربة القاضية

اما عن الضربة القاضية والاخيرة والتى تسببت فى اعلان وفاة واتش ات كانت عودة خدمة المحتوى العربية السعودية شاهد (SHAHID)، بشكل جديد ومحتوى مجدد وانتاجات خاصة بها وإعلانها عن باقات جديدة وتحديدا (باقة 14 جنيه) والتى تمكنك من الاشتراك بسعر 14 جنيه شهريا مدى الحياة فى حال اشتركت فى الفترة حتى 29 فبراير 2019   وهو سعر مغرى جدا بالمناسبة ومشجع لاى شخص ليتحرك للاشتراك حتى لو لم يكن من محبي الخدمة ولكن مستغلا السعر الرخيص و الفرصة الثمينة التى لن تتكرر ، ولم تتوقف ابدا شاهد عند هذا الحد من الدهس على واتش ات بل اقدمت على خطوة اكثر ابادة و وحشية وهى عقد شراكة مع “ديزني” و “فوكس” و “سبوتيفاي” لتقديم محتوى حصري، حيث ستقدم “شاهد” 3000 ساعة محتوى من شركات الترفيه الشهيرة مثل ديزني وفوكس، بينما سيحصل “شاهد VIP” على خدمة الموسيقى من منصة (سبوتيفاي Spotify) العالمية.

وقال وليد الإبراهيم رئيس مجموعة إم بي سي: “نحن فخورون جدًا بتزويد المنطقة بمنصة رقمية متقدمة وفقاً للمعايير الأفضل في العالم” مشيرا إلى أن “شاهد”هي علامة تجارية عالمية تستحق المشاهدة، وعبر الإبراهيم عن سعي مجموعته لإنتاج الأعمال الخاصة التي تحكي عن قصص العالم العربي، وعرضها وتسويقها لبقية أنحاء العالم.
من جانبه، قال يوهانس لارشر المدير التنفيذي لشركة Digital and VOD في مجموعة MBC، إن المنصة تتفوق على جميع المنافسين الإقليميين في قطاع الترفيه الرقمي اليوم.
وأعلنت «شاهد» عن توفّر محتوى متنوع في منصتها، منها عروض «شاهد الأولى»، وقوامها أفلام ومسلسلات حصرية في «عرضٍ أول»، أمّا «أعمال شاهد الأصلية»، فتضم نخبة من الأعمال المحلية الخاصة والحصرية، جُلّها من المسلسلات الدرامية، منها الطويل وآخر قصير.

الخاتمة

فهل يتوقع مسئولى منصة واتش ات حقًا  بعد كل هذا السيل الجارف من المحتوى الجديد والمميز الذى تقدمه نتفلكس الاجنبية ثما شاهد بصبغة عربية ان يتجه المشاهد للاشتراك في المنصة المصرية، هل يتوقعون ان تنافس منصة واتش ات بالمحتوى الفقير القديم المكرر الرتيب وبدون اى محتوى قوى جديد جذاب ومكتبة افلام جديدة على الاقل ام توقعوا المنافسة بالايجيبشن ليج ومتعة الكرة المصرية وحالة الاستادات والبث بجودة 240p !!! ام ان (سياسة العَبَاطةُ) تحمل فى طياتها (شجاعة العَبَاطةُ) وهو الاستمرار فى نفس النهج العنترى رغم الحالة البائسة.

فى نهاية المقال كان لابد من خاتمة تمثل لوحة فنية وهى لقطات من تقييمات المستخدمين لتطبيق واتش ات على متجر جوجل بلاي: 

Banana Island PODCAST

المصادر

http://bit.ly/2SIUh2Y

http://bit.ly/2SOPj4T  

http://bit.ly/37pG7sR

http://bit.ly/2Hvgv37

Leave a Reply